محمد أمين آغا اليكن

 

 

محمد أمين آغا اليكن

 (1281 – 1343 ه   /  1864 – 1924 م )

 

 

 

هو الوجية الماجد محمد امين بن علي آغا بن محمد طاهر آغا اليكن , وهو من خيرة أنجال عثمان باشا يكن , صاحب المدرسة الرضائية ( العثمانية ) والتي تعَّد أول معهد شرعي في حلب .

ولد في حلب سنة 1864 في حي باب النصر حيث يوجد ( قناق آل يكن ) ونشأ في كنف والده التقي الذي أوقف عددا ً من العقارات لصالح المدرسة العثمانية .

سار محمد أمين على نهج والده بالنهوض بالمدرسة وأوقافها خدمة للعلم والعلماء , فاستخدم نخبة من المعلمين أمثال , الشيوخ : كامل الغزي , بشير الغزي , محمد الحنفي , أحمد الكردي , فأضحت تعَّج بالعلم والعلماء وذاع ضيتها في البلدان العربية والأسلامية  وتخرج منها جمهرة من كبار العلماء .

وكان نظام المدرسة آنذاك يوجب البيات في المدرسة , وكانوا يتناولون فيها 3 وجبات على نفقة واقف المدرسة مع تأمين الخدمات لطلاب العلم وأساتذتهم إلى جانب منحهم راتباً مناسبا ً وسمحت له صداقته بالسطان عبد الحميد أن يتجاوز الظروف الصعبة التي مرت بها المدرسة ويأمن استمراريتها على أفضل وجه , كما قام بإنشاء ووقف 20 عقارا ً على جانبي شارع القوتلي من مخفر باب الفرج حتى  جامع الصديق وعاد مردودها بالخير على المدرسة .

 

كان مسموع الكلمة عند أهل مدينته وولاتها , لما اتصف به من صفات الرجولة وأخلاقها كالحزم والشهامة والكرم ,

كذلك في ريف حلب , فذاع صيته لسداد رأيه وحكمته , فضلا ً عن دوره في كثير ٍ من أحداث البر خصوصا ً المصالحات بين العشائر .

كما أنه قام بمَّد يد العون إلى الأرمن ومساعدتهم وايوائهم عندما كانت هجرتهم ونزوحهم إلى سورية .. ومنح بعضهم وارد دائمة من أراضيه الزراعية .

 

أدواره ومواقفه الوطنية :

 

  1. في عام 1912 حاز على أكثر الأصوات في انتخابات بلدية حلب , كما كان عضوا ً في غرفة زراعه حلب .
  2. في عام 1920 عسكر في منطقة حيلان في حلب لمحاربة الجيش الفرنسي والدفاع عن حلب , ومعه ألف مقاتل من أتباعه من ريف حلب .
  3. استمر بمساعدة الثوار , فقام الفرنسيون باعتقاله وأودعوه السجن , ولكن ما لبثوا أن اطلقوا سراحه .
  4. في آب من عام 1922 أصبح عضوا ً ممثلا ً لحلب في مجلس دولة الأتحاد السوري .

توفي عام 1924 م ودفن في مقبرة العائلة اليكنية الواقعة داخل حديقة المدرسة العثمانية وحضر تشييعه حشد كبير من أعيان حلب ووجهائها .

 

 

المصدر : المؤرخ عامر رشيد مبيض

 

 

 

تاريخ النشر: 2020-02-19